الرئيسية / ثقافة / “القنّاص لغزه بيدق يشتهينا “.. لنزهة تمار

“القنّاص لغزه بيدق يشتهينا “.. لنزهة تمار

الشاعرة نزهة تمار / المغرب تقيم في ‏بولونيا (إيطاليا)‏

“القنّاص لغزه بيدق يشتهينا “
لنزهة تمار

بعيدة مسافات الزّيتون،

الشاعرة نزهة تمار / المغرب
‏‏

حتماً
لم نولد بعد لنخْترق حدود المدى
لم نكبر بعد لنقف على ناصية المدى
ولم نستشعر بعد الرّوح لنظلّل خطوات المدى ..
جبال المكنون شامخة يرويها قلب نهرالعيون
والقنّاص غايته غابة ، سقم مغرور
جعل بقايا الأشياء سجينة والسّداد مقموع في رؤى تائهة غريبة
كوردة متشردة بتلاتها تغازلها صهوة الريح
جنون الماء كفرحة تقرعها نواقس الغضب
اللّحظات غجرية والرّكام يخذلنا يتوالد فوق جفوننا نحسّه ولا نراه
أيّ موت يذكرنا في القبلات ونحن المؤمنين أخوة في الصلاة !!
أيّها الموت لا تغضب كثيرا
ولا تجعلنا في قبرك أحياء ، لا تجعل الضوء يذبحنا اَلاف المرّات
الطير فينا سبيّ والنجوم ثكلى تُسبّح لوجه الصباحات
فلا تغسلنا بأصابع الظلام وتجعل ما تبقى من سنوات تشرب نخب الهدير فينا ..
يا الله سمعنا الصرخة والصرخات ،
يا الله غصنا وتهنا عن أنفسنا وعن الأسماء فخافت من وقعنا الأسماك
يا الله ما هو قانون الأرض وماهي مسطرة الزمن وفواصل التاريخ !
فنحن من أحببنا كل شيء حتى غضب مناّ كل شيء
نحن من نلامس الغيم ونقعد جنب الماء الراكد
نحن من نصادف الأخضر ونقبع عند الأسود
فنحن الإنسان !والإنسان عيون أخيه لأخيه تعب فيه ..
نحن الفراغ المرّ.. صيحة بلا ذاكرة .. ووديان خامدة فوق حنجرة التاريخ
دوّن أيّها التاريخ مزّقنا كتابك ودُسنا على كل أساطيرك دون أن نفهمها
غنّينا دون إيقاع ودون سُفوح
الإيقاع شهوة قنّاص
والقنّاص لغزه قطع الرأس والنور فينا
كبيدق يشتهينا ..

عن الخبر ال واي

شاهد أيضاً

إصدارات: الأعمال القصصيّة الكاملة في ثلاثة مجلدات للشعلان

صدور الأعمال القصصيّة الكاملة لسناء الشعلان عمان/ الأردن: أصدرت دار أمواج للنّشر والتّوزيع الأعمال القصصيّة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *