الرئيسية / ثقافة / جمعية الكاتبات المغاربيات تستهل موسمها بـ”صراخ في الطابق السفلي”
الأديبة الليبية الدكتورة فاطمة الحاجي

جمعية الكاتبات المغاربيات تستهل موسمها بـ”صراخ في الطابق السفلي”

الأديبة الليبية فاطمة الحاجي ضيفة جمعية الكاتبات المغاربيات بتونس

جمعية الكاتبات المغاربيات بتونس

تستهل جمعية الكاتبات المغاربيات بتونس نشاطها الثقافي لموسم 2020 بالشراكة مع فضاء كارمن و ذلك يوم السبت 11 جانفي 2020 انطلاقا من الساعة الثالثة بلقاء أدبي تستضيف فيه المبدعة الليبية الكبيرة الدكتورة فاطمة الحاجي للاحتفاء بتجربتها الأدبية من خلال دراسة نقدية معمقة في روايتها ” صراخ في الطابق السفلي” تقدمها رئيسة الجمعية الشاعرة و الروائية و الناقدة الاستاذة فاطمة ين محمود تقدم اللقاء و تديره عضو الجمعية الشاعرة ريم القمري.

جمعية الكاتبات المغاربيات

فاطمة سالم الحاجي أكاديمية وروائية ليبية، عضو هيئة التدريس بجامعة طرابلس.

عضو لجنة التحكيم عام 2017 بالجائزة العالمية للرواية العربية.

شاركت بأبحاث في العديد من الملتقيات الأكاديمية العلمية والأدبية، وكانت محكمة أبحاث مقدمة لمجلة “الحكمة” الصادرة عن قسم الفلسفة،وعضو لجنة التحكيم في رابطة الأدباء والكتاب، ليبيا، من سنة 1996 إلى 2000، ومحكمة أيضا في مجلة “جيل” للدراسات الأدبية والفكرية، مركز جيل للبحث العلمي. لبنان. عملت رئيسة قسم الترجمة بالمؤسسة العامة للثقافة وهي عضو برابطة الأدباء والكتاب الليبيين والهيئة العامة للصحافة. و تُعد فاطمة الحاجي من أبرز الأسماء الأدبية الليبية وأغزرها إنتاجاً في مجال الرواية و النقد، لديها مؤلفات عديدة رواية و نقدًا، و هي متحصلة على دكتوراه في مجال النقد و ماجستر في مجال النقد من بين إصداراتها ” القراءة النقدية الجديدة” 1999 ” مفهوم الزمن في الرواية الليبية” 2000 ” البناء النقدي في الرواية” 2009 رواية ” صراخ الطابق السفلي” 2016 تحت الطبع رواية ” لوحة الدماء” و العديد من الدراسات الاخرى.

عن الخبر ال واي

شاهد أيضاً

“القنّاص لغزه بيدق يشتهينا “.. لنزهة تمار

“القنّاص لغزه بيدق يشتهينا “ لنزهة تمار بعيدة مسافات الزّيتون، حتماً لم نولد بعد لنخْترق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *