الرئيسية ـــ غير مصنف ـــ نبض أزمنة للشاعر زايد فرحان

نبض أزمنة للشاعر زايد فرحان

الشاغر زايد فرحان / السعودية

نبضُ أزمنةٍ

كلُّ القصائدِ في عينيك تنتحرُ

وفي عيوني يعيش الليلُ والسهرُ

وبين قلبي وبين النبض أزمنةٌ
طالَ الطريقُ وأعيا سهدَها السفرُ

عامانِ في مهجرِ الأحلامِ تحبسُهُ
تأشيرةُ العودِ غيمٌ ما به مطرُ

عامٌ هناك وعامٌ في مُخيِّلتي
أنّى نسافرُ والأحلام تندثرُ

أنى نسافرُ ماضٍ جرحُهُ فرح
وفي زماني ينامُ الشوقُ والزَّهَرُ

قلبان : قلبٌ تراهُ اليومَ في جسدي
وقلبُ روحي مع الأسلافِ ينتظر

من قال أنّ لكلِّ الناسِ أفئدة ؟
كيف الفؤاد بضلعِ النأي يستترُ ؟

ضرّاءُ ترمي سهامًا من تيمنها
والليلُ يرمي شهابًا كلُّه شرر

شرقان لا غربَ في خدّ أصبّحُهُ
شرق بشرقٍ وشرقٌ إنه القمر

غربان غربٌ تولى هاربا وَجِلًا
وغرب شوقي كما الآفاق يحتضرُ

أقدارُنا بزمانٍ مات شاهدُه
ارجع رعاك إلهي أيها القدَرُ

زايد_فرحان

عن محررة

شاهد أيضاً

الطّلقة الأخيرة على رأسي الغبيّ*

الطّلقة الأخيرة على رأسي الغبيّ* (حُزِ الموت بكلّ ما لديك من شهيّة، بأنايتكِ، وجميع الكبائر- …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *