الرئيسية ـــ ثقافة ـــ قصيدة خريف القلب بقلم الشاعرة الزهراء صعيدي

قصيدة خريف القلب بقلم الشاعرة الزهراء صعيدي

 

الشاعرة الزهراء صعيدي/ سوريا

 خريفُ القلب               

على مثليَ الأيّامُ تُلقي الدّواهيا
و ما كنتُ يومًا غيرَ حبّيَ ساقيا

تضيقُ كما النّيرانِ تحقنُ غدَرَها
و تغتالُ مَنْ للحقِّ جَدَّ المساعيا

فيُضحي هجيرُ القهرِ في زَفَراتِهِ
و يُمسي و يتمُ القَفرِ يُدمي المآقيا

فهل ذنبُ قلبي إذْ يسيلُ كما النّدى
على مبسمِ الأحلامِ صبَّ الأمانيا

و عاذَ عيونَ الصّبحِ من كَدَرٍ بَدا
بهالَةِ شمسٍ جاءَها الدَّهرُ باكيا

و يشكو ثقوبًا في الفؤادِ عميقُها
و من حتِّ ريحٍ زادَ فيها المآسيا

أتانا زمانٌ في رحاهُ تآكَلَتْ
صوامعُ صبرٍ شدَّها التّيهُ باغيا

إذا الوهمُ يغتالُ العزيمةَ في الأُلى
تسيَّدَ خوَّانٌ و هُجِّرْتَ حافيا

فلا تترُكِ الحقَّ الوئيدَ مسردَبًا
فتزدادَ نفيًا في الدُّجى بتَّ ثاويا

ألا ليتَ شعري ما صمَتُّ لغدرِهِ
و لا كبَّلَتْ أصفادُ حقدٍ أقاحيا

أُداري دموعًا لا أبالي بحرِّها
متى غنَّتِ الأطيارُ أحيَتْ قوافيا

و فاحَ بأرجِ الشْعرِ و الحبِّ بُرعمٌ
أحالَ خريفَ الرُّوحِ ظلًّا مَراعيا
28/8/2019

عن محررة

شاهد أيضاً

وتنتهى المحاورة .. للشاعر محمد سيد الدمشاوي

 وتنتهى المحاورة . وتنتهى المحاورة ويرحل الجميع للضجيجْ للشوارع المليئة المُكدَّسة بلُجّة المزارْ من أجلِ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *